موقع الشاعر أبي المعالي


خاص بقصائد الشاعر المغربي أبي المعالي وأنشطته الأدبية .
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
موقع الشاعر أبي المعالي يرحب بزواره الكرام

شاطر | 
 

 ابن المتعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشاعر أبو المعالي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 240
تاريخ التسجيل : 11/01/2014

مُساهمةموضوع: ابن المتعة    الخميس يوليو 23, 2015 9:28 am

** ابن المتعة **


قصيدتي في هجاء ابن المتعة المتشاعر " إحسان الناصر " :

سفَهاً بغيـتَ فقـد رجعتَ بضــيْعهْ ... خُـــذها ونَلْ خِزْياً وقُـــبحَ السُّـــمعهْ
مَن هاج ليثاً ليـــس يأمـــنُ وثـبةً ... أو ســـاءَ نحْــلاً ليس يعدمُ لَــــسْعةْ
ســــمّاكَ إحـــــساناً بحـــقٍّ تاجرٌ ... قد ساقَ أمــكَ للجــــياعِ كــســلعهْ
إني أراك ترى التــــطاوُلَ مُـــتعةً ... يا ذا الهــــــجينُ لأنك ابـــنُ المـــتعهْ
ساءلتَ عني الناس َعن جهلٍ كما ... ساءلــــتَ أمكَ كم تساوي الدفـعهْ
مـــــجدي عظــــيمٌ لا يرى بُـنيانَهَ ... أعمى وليـــــس الدهرَ يعـرفُ نوعَهْ
أنا كوكـــبٌ يا كــــلبُ فانبحْ خائباً .. من كان مثــــلي لست تقـدرُ وَضـعَهْ
فـــــدْمٌ يُنَـــــومُهُ الغــــــباءُ فإنه ... لا يستـــــــــفيقُ بركـــلةٍ أو صـــفعهْ
ويـقـول إتي ســــارقٌ ومُـــــــزوّرٌ ...كــذباً يُمارسُـــهُ ويُفــــــــسِدُ صُـنْعَهْ
ماذا ســـــرَقتُ ألَـطْمة ً مِنْ خـدِّهِ ... أم أننـــي زوَّرتُ فيـــــه بقْــــــــــعهْ
هذا كــــأهل الإفْكِ وهْو سليلهمْ ... ســـبّوا الصحابةَ أوْ شـموسَ الروعةْ
فلأسمــــــعنَكَ با بن ألفِ سبيّةٍ ... شعراً تـــــــبوءُ به بأســــــوأ صـرْعةْ
قولاً يذيـــقكَ مِنْ شنارٍ جــرعهْ ... وإذا اضطجعتَ فلستَ تطعمُ هجْـــعَهْ
ولتـــــــعرفنَّ وقد رأيـــتكَ جاهلاً .. معنى الهــجاء معي وتـــــدرك وقـعَهْ
هيا احــترقْ كـــفراشة مــغرورةٍ... حامــــتْ مُــــغفّلةً حـــواليْ شمْــعهْ
واذهــــبْ بعـيداً لا عزاءَ لفـاسقٍ .. فاتَ الأوانَ لكــــــــــــي تُهرّقَ دمـعهْ
وأنا الأصيلُ أبو المــعالي دائما ...لي كالنـــــجوم بكــــلِّ أفْقٍ لــــــــمْعَهْ
شــعرٌ حـــملتُ لواءهُ ومــــــحبةٌ ... للناسِ صارتْ عـــــند قــومٍ بِــــدعهْ
ونــــــجابةُ وفراســـةٌ وبديــــهة ٌ... في وقْــــــــعةِ الأيامِ أو في الرقـــعهْ
شِيَــــمٌ بلـغتُ بها السماءَ فريدةٌ ... حزتُ الــسناءَ بها ونلـــــتُ الرفـــعة
***
أبو المعالي






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboualmaali.cinebb.com
 
ابن المتعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الشاعر أبي المعالي :: الفئة الأولى :: شيءٌ من أغاريدي :: باب الرثاء :: باب الهجاء-
انتقل الى: